QNB الأهلي”يطلق حملة ترويجية لخدمة المدفوعات عبر المحمول لأول مرة في السوق المصري

0

ايمانا من رؤية بنك QNB الاهلي بأهمية تطوير الخدمات المصرفية لعملائه واستحداث اساليب جديدة من شأنها تلبية احتياجاتهم ،قام البنك بأطلاق مبادرة شراكة بالتعاون مع مؤسسة Visa العالمية وشركة بيبسيكو مصر لتعزيز جهود نشر ثقافة المدفوعات الرقمية عبر أجهزة الهواتف المحمولة وذلك من خلال حملة ترويجية تحت شعار سكان، ادفع، واكسب“. وتسهم المبادرة في دفع جهود الشمول المالي وتوسيع قاعدة قبول المدفوعات الرقمية.

هذا فضلا عن كونه أول بنك يطلق خدمة الدفع Visa على المحمول في مصر ( التطبيق الخاص بخدمة الدفع باستخدام رمز الاستجابة السريعة QR Code )، بما يعزز من ريادته في توفير خدمات جديدة بالسوق المصري وبشكل خاص في مجال المدفوعات الرقمية استنادا الى الانتشار واسع النطاق للهواتف المحمولة بقاعدة مشتركين تبلغ نحو 96 مليون مشترك.

وانطلقت الحملة الترويجية للبنك بالتعاون مع شركة Visa العالمية في بعض فروع البنك بمناطق مختلفة تغطي هليوبوليس ، مدينة نصر ، القاهرة بهدف تعزيز وعي العملاء وتمكينهم من استخدام التطبيق علي الهاتف المحمول بالإضافة الي تثقيف عملاء البنك حول تفاصيل هذه الخدمة، و تسهيل معاملاتهم البنكية و لذلك تم اطلاق الخدمة التثقيفية عن طريق برنامج تحفيزي بالتعاون مع شركة بيبسيكو مصر.

تعد خدمة الدفع Visa عبر المحمول احد اهم الادوات التي تساهم في توسيع نطاق قبول المدفوعات الرقمية بما يسمح بدفع جهود الشمول المالي وتعزيز تجربة الدفع لحاملي بطاقات فيزا. وتعد الخدمة منتجا يستهدف الأغلبية العظمى من التجار وذلك لسهولة عملها وانتشارها، كما انها أداة مثالية لتحقيق الشمول المالي حيث يمكن لأي شخص يحمل هاتفا محمولا ذكيا استخدامها في شراء المنتجات والخدمات بما يوفر الوقت والجهد والتكلفة المرتبطة بالتنقلات حيث يمكن استخدامها لدفع فواتير الكهرباء والغاز والهاتف وغيرها من الخدمات. ويتم وضع رمز الاستجابة السريعةQR-Code عند التاجر لتعريف التاجر ويستطيع حامل البطاقة توجيه كاميرا الهاتف المحمول الى الرمز او ادخال رقم التاجر لإجراء المعاملة خصما من بطاقته.

وفي اطار انطلاق الحملة، صرح محمد الديبرئيس مجلس الادارة والعضو المنتدب لبنكQNB الاهلى ” : أن الحملة الترويجية التي اطلقها البنك بالتعاون مع شركة Visa وبيبسيكو استهدفت نشر الوعى بين عملاء البنك حيث تتيح لهم القيام بالتجربة الفعلية للخدمة وذلك عن طريق التطبيق الخاص بالخدمة عبر الهاتف المحمول باستخدام رمز الاستجابة السريعة . “QR code

وهذا ما يضعه البنك نصب عينه في استراتيجية الفترة المقبلة حيث تم وضع خطة طموحة ومدروسة للتوسع في مفهوم الشمول المالي من خلال عدة محاور تم اختيارها بعد اجراء دراسة وافية للسوق المصرفي واحتياجات العملاء الحاليين والمرتقبين وأهمها الحرص على تنوع الخدمات والمنتجات الالكترونية للعملاء ومنها خدمة Scan to Pay

وأكد الديب أن البنك قد اطلق الخدمة في مارس 2017 لملائمة التقدم الذى يشهده عالم الاتصالات في مجال تطبيقات الهواتف المحمولة Mobile Appوتقديم اساليب متطورة وجديدة للخدمات المصرفية من شأنها تلبية احتياجات العملاء وتحقيق رغباتهم وتطلعاتهم والتي تتيح للعميل التحويل بين بطاقة Visa البنك وسداد مديونية البطاقات الائتمانية ، هذا بالإضافة الى الخدمات الأخرى مثل الشراء من خلال التاجر، الشراء عبر الأنترنت، دفع المصروفات الدراسية، دفع فواتير.

كما اضاف الديب انه تم اختيار عدد من فروع البنك لتفعيل الحملة الترويجية لما تتمتع به تلك الفروع من كثافة في عدد العملاء المترددين عليها بشكل يومي، وذلك لضمان انتشارا واسعا لتلك التجربة الفريدة وتحقيق الهدف الرئيسي للحملة المتمثل في تعزيز ثقافة المدفوعات الالكترونية

ومن جانبه اعرب طارق محفوظ، مدير شركة Visa العالمية عن اعتزازه بهذه الشراكة التي تؤكد حرص شركة Visa على القيام بدور فعال في نشر ثقافة المدفوعات الرقمية في مصر وهو ما يتسق مع استراتيجية الدولة وجهود عملاءنا من البنوك لتفعيل الشمول المالي. ومن خلال التعاون مع البنوك والشركاء للوصول المباشر للمستهلك عبر هذه المبادرات حيث تسعي Visa لتوسيع نطاق قبول المدفوعات الرقمية عبر تطبيق الهاتف المحمول الذى يتسم بالأمان والراحة لتسهيل المدفوعات الرقمية

وقال حسام دبوس، نائب رئيس منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للمشروبات – شركة بيبسيكو: “تؤمن شركة بيبسيكو بأهمية التغيير ولذلك نسعى دائماً إلى التطور في اعمالنا بهدف مواكبه التوجهات العالمية، بما يعود بالنفع على عملائنا. ويأتي ذلك في إطار استراتيجية الشركة في دعم الشباب واطلاعهم على كل ما هو جديد، هذا بالإضافة إلى رفع وعي الشباب حول أحدث التقنيات العالمية في عملية الشراء مما يسهل على المستهلك الحصول على احتياجاته.”

وأضاف دبوس حيث ان التوجه العالمي الان يقوم على تقليل المدفوعات النقدية والاتجاه إلى المدفوعات الرقمية في إطار سياسة الشمول المالي، جاء ترحيبنا بمبادرة شركة Visa والتي نأمل ان تتوسع بشكل أكبر لتشمل باقي المحافظات المصرية

ومن الجدير بالذكر ان سوق بطاقات الدفع الالكتروني ينمو في مصر بشكل مطرد وبشكل خاص مع التوجه الحكومي الراهن لتحسين كفاءة الخدمات المقدمة للمواطنين من خلال اتاحة عمليات الدفع الالكتروني لعديد من الخدمات الجماهيرية والقرارات الخاصة ببطاقات الرواتب الحكومية ودفع الضرائب والجمارك باستخدام البطاقات.

اترك رد