أسواق المال: 5 أسباب تسهم في تثبيت أسعار الفائدة باللجنة البنك المركزي في اجتماعه اليوم

0


البنوك كوم- مي صلاح الدين :

توقع سيد أبو حليمة، خبير أسواق المال، إن قرار اللجنة السياسات النقدية بالبنك المركزي سوف يتجه نحو تثبيت أسعار الفائدة، نتيجة للعديد من أسباب التي ساهمت في عدم وجود احتمالية انخفاض أو ارتفاع أسعار الفائدة في ظل وجود بعض المتغيرات الأخيرة، وتتمثل تلك الأسباب في استبعد تأثير ظهور أول حالة كورونا فى مصر على قرار البنك المركزي خصوصا بعد إعلان وزارة الصحة والسكان المصرية ومنظمة الصحة العالمية أن نتيجة تحليل الشخص الأجنبي الذي اكتشف أنه حامل لفيروس الكورونا المستجد أثناء تواجده بمصر جاءت سلبية وذلك بعد 48 ساعة من دخوله المستشفى المخصص للعزل بالحجر الصحي.

وأوضح أبو حليمة في تصريحات خاصة لـ”البنوك كوم”، أن انخفاض الاحتياطي الغير الرسمي من العملات الصعبة لحوالي 4.41 مليار دولار في يناير 2020 وقد كان 7.57 مليار دولار في ديسمبر 2019، بالإضافة إلى استمرار جاذبية التدفقات المستفيدة من فارق أسعار الفائدة فى مصر لأن معدل الفائدة الحقيقي أعلى من تركيا.

وأوضح خبير أسواق المال، اختبار شهية المستثمرين في أدوات الخزانة قبل إجراء تخفيض 1% في أسعار الفائدة في الاجتماع المقبل في 02-04-2020، بالرغم من زيادة التضخم فى يناير 2020 وتسجيل المعدل السنوي للتضخم العام 7.2% في يناير 2020 مقابل 7.1% في ديسمبر 2019 إلا أن الضغوط التضخمية مازالت فى إطار التضخم المستهدف للبنك المركزى

والجدير بالذكر، انعقاد لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي اجتماعها الدوري، اليوم، لبحث مصير أسعار الفائدة على الإيداع والقروض، وسط ترقب الأوساط المالية والمصرفية نتائجه، مع تزايد توقعات تثبيت العائد في ظل التطورات التي يشهدها الاقتصاد العالمي جراء تفشي فيروس كورونا.

اترك رد