إطلاق موقع مبادرة “نورت بلدك” لتوفير فرص التدريب والتشغيل وتمويل المشروعات للمصريين العائدين من الخارج

0

البنوك كوم:

استمرارًا لتنسيق الجهود بين الوزارات ومؤسسات الدولة المعنية، لتحقيق رؤية الدولة للتنمية المستدامة 2030، أطلقت وزارتا الهجرة والتخطيط والتنمية الاقتصادية موقعًا إليكترونيًا لمبادرة “نورت بلدك”، في إطار توجيهات السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي بضرورة استيعاب العمالة المصرية العائدة من الخارج المتضررة من جائحة كورونا؛ والعمل على دمج هذه العمالة في الاقتصاد القومي في مختلف المحافظات، ضمن خطة الحكومة لمجابهة تداعيات انتشار فيروس كورونا المستجد.

وفي إطار ذلك أوضحت وزيرة الهجرة، أن الموقع يمثل المرحلة الثالثة من مبادرة “نورت بلدك”، والتي انطلقت بتسجيل البيانات ورقيًا مع بداية أزمة العائدين من دول الخليج؛ حيث قامت الوزارة علي الفور بالتعاون مع وزارات الدولة ومؤسساتها في التأهيل والتدريب للمصريين العائدين من الخارج وطرح فرص العمل المتاحة في محافظاتهم بالتعاون مع وزارات التخطيط والتنمية الاقتصادية والتجارة والصناعة والتنمية المحلية، ثم تلتها المرحلة الثانية بإطلاق استمارات تسجيل إلكتروني بالتعاون مع وزارة التخطيط، والتي أثمرت عن توفير فرص عمل لهم بالتعاون مع المستثمرين المصريين بالخارج، في إطار تحقيق الأهداف الأممية للتنمية المستدامة، بتوفير فرص العمل، وإشراك العائدين في التنمية الاقتصادية.

أضافت السفيرة نبيلة مكرم، أن الموقع يهدف لتكوين قاعدة بيانات دقيقة تتضمن المعلومات الرئيسية عن العائدين من الخارج والمتضررين إثر جائحة كورونا، والمهن التى يمتهنونها والمهارات المتوفرة لديهم، وما يختارونه من طرق التعاون، سواء تمويل المشروعات التي يعتزمون إطلاقها أو التدريب للتحويل الوظيفي، أو توفير فرص العمل المختلفة، بالتسجيل عبر الموقع التالي:
https://nawartbaladk.gov.eg/

وتابعت مكرم أن ذلك يساهم بشكل مباشر فى توفير البرامج التدريبية التي تلائم مهارة وكفاءة كل منهم وتعزيز تلك المؤهلات، بما يساعد فى خلق فرص عمل مناسبة لهم، بالتعاون مع الجهات المختلفة.

من جانبها، قالت وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية إن مبادرة نورت بلدك، تهدف إلى تعزيز التعاون بين الجهات الحكومية، وتنفيذ الخطط الاقتصادية بإدماج المصريين في الخارج، والاستفادة من مهاراتهم لتحقيق التنمية الشاملة، ودعم الرؤية السياسية بالاستثمار فى العنصر البشري، استكمالًا للمرحلة الأولى، والتي أسهمت في توفير فرص التدريب والتأهيل للمصريين العائدين من الخارج.

أضافت الدكتورة هالة السعيد، أنه يتم السعي لتوفير فرص تشغيل للعمالة العائدة من الخارج في مشروعات البنية الأساسية كثيفة العمالة المُنفَذة في مختلف المحافظات، لتحقيق رؤية الدولة في توظيف طاقات الشباب والاستفادة من خبراتهم، تنفيذًا للأهداف الأممية لتحقيق التنمية المستدامة.

تابعت وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، أن الوزارة ستعمل على تقديم الحزم التمويلية للراغبين في عمل مشروعات من العائدين، بجانب تقديم الخدمات الاستشارية إلى العمالة العائدة من الخارج والمتضررة من جائحة كورونا وتمويل المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر، بجانب التأهيل والتدريب للراغبين.

وأكدت السعيد أن إطلاق الموقع الإلكتروني لمبادرة “نورت بلدك” يهدف إلى الإسهام في توفير البرامج التدريبية اللازمة من المتخصصين في مختلف المجالات، لتأهيل العمالة العائدة من الخارج للعمل وتعزيز مهاراتهم بما يتلاءم مع احتياجات سوق العمل المصري.

اترك رد