اقتصاد

الاسكان تسند للشركة السعودية المصرية للتعمير لاطلاق المرحلة الثامنة من مشروع مارينا العلمين

البنوك دوت كوم

أسندت هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة مهام البيع والتسويق الخاصة بالمرحلة الثامنة من مشروع مارينا العلمين (M8) بالساحل الشمالي إلى الشركة السعودية المصرية للتعمير، لخبراتها الكبيرة وتاريخها العريق في مجال التطوير والتسويق العقاري، من خلال تنفيذ وتطوير وتسويق أكثر من 50 مشروع عقاري متنوع (سكني وتجاري وسياحي) بمختلف محافظات مصر.
ومن جانبه رحب المهندس محمد الطاهر، الرئيس التنفيذي للشركة السعودية المصرية للتعمير، باستمرار التعاون مع هيئة المجتمعات العمرانية، لاستكمال ما تحقق من نجاحات مشتركة في العديد من المشروعات بمختلف محافظات مصر وداخل منتجعات “مارينا”، التي تعد أحد أبرز المشروعات السياحية في الساحل الشمالي، مؤكدا أن هذا الإسناد الجديد بمثابة شهادة ثقة جديدة في قدرات “الشركة السعودية المصرية للتعمير” على إنجاز المهام المطلوبة منها وفقا لأعلى معايير الكفاءة والجودة.
وأكد الطاهر على أن “منتجع M8” هو أحدث وآخر مرحلة داخل مارينا، ويعد نقلة نوعية في مستوى المنتجعات السياحية في مصر، مشيرا إلى أنه من المقرر تسليمه خلال ٣ سنوات.
وأوضح الطاهر أن المشروع يمتد على مساحة حوالي ١١٨ فدان في موقع شديد التميز حيث يحدها شمالاً واحدة من أكبر البحيرات بمنطقة الساحل الشمالي وتطل على لسان الوزاراء وجنوباً منطقة الأثار الرومانية قيد التطوير من قبل الجهات المختصة لتحويلها لمتحف مفتوح (والذي يمتد على مساحة ٦٢.٢فدان).
حيث تبلغ المساحات البنائية بالمرحلة الجديدة نحو ١٥٢,٥٠٠ متر مربع، وتضم المرحلة الجديدة 669 وحدة سكنية مقسمة إلى أربعة مناطق، ثلاثة منها تتكون من (فيلات، توين هاوس، تاون هاوس) وشاليهات؛ بينما تتكون المنطقة الرابعة من عمارات سكنية لتلبية جميع الاحتياجات بما في ذلك الخدمات ووسائل الراحة مثل حمامات السباحة وأماكن انتظار للسيارات وعدد ٢ منطقة تجارية بالإضافة إلى حديقة تراثية “هيراتيج بارك” تخدم على منطقة الأثار، ومرسى لليخوت وبحيرة للتنزه، وفندق “5 نجوم” يتمتع بكل وسائل الراحة والرفاهية، بالإضافة إلى فندق “بوتيك” الذي يٌطل مباشرة على البحيرة.
وأكد الطاهر أن المنتجع تم تصميمه وفقا لأحدث التصميمات العالمية المعاصرة الخاصة بالمنتجعات السياحية الشاطئية، حيث يقام المشروع على نظام المصاطب المتدرجة مما يوفر رؤية بانوراميه متميزة لكافة وحدات المشروع.
وكشف المهندس محمد الطاهر الرئيس التنفيذي للشركة السعودية المصرية للتعمير، ان الشركة قد نجحت خلال فترة وجيزة في بيع وحدات منطقة لابلاچ داخل مارينا في العام الفائت بحوالي 400 مليون جنيه، مما يعكس الخبرة الكبيرة للشركة في مجال تسويق المشروعات العقارية الكبرى، والثقة الكبيرة التي تتمتع بها الشركة لدى عملائها.

من جانبه أبدى المهندس خالد سرور (رئيس جهاز القرى السياحية) سعادته بالتعاون مع الشركة السعودية المصرية للتعمير، مؤكدا أن الشركة تتمتع بتاريخ كبير وسجل حافل بالنجاحات يضعها ضمن قائمة أفضل شركات التطوير العقاري.
مؤكداً أن المرحلة الثامنة من مشروع مارينا تم التخطيط لها وفق أحدث الدراسات السوقية المتخصصة لتلبية الاحتياجات الحالية والمستقبلية لملاك وحدات المشروع، فضلا عن توفير كافة الخدمات والمرافق في ظل خطة رفع كفاءة مارينا بصفة عامة.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى