بنوكمتخصصة

البنك الزراعي المصري يجوب جميع المحافظات لدعم الأسر الأكثر احتياجاً بمناسبة عيد الأضحى المبارك

البنوك دوت كوم

يواصل البنك الزراعي المصري تأكيد دوره المجتمعي ومساهمته المستمرة في دعم الأسر الأكثر إحتياجاً والأولى بالرعاية والتي يضعها البنك على رأس أولوياته لتوفير حياة كريمة لتلك الفئات. ومن هذا المنطلق حرص البنك الزراعي المصري، برئاسة الأستاذ علاء فاروق رئيس مجلس الإدارة ،وفريق الإدارة العليا للبنك على القيام بجولات شملت 25 محافظة خلال 5 أيام تضمنت جميع محافظات الدلتا والصعيد وسيناء والإسكندرية ومطروح خلال الأسبوع الذي سبق عيد الأضحى المبارك .

وخلال الجولات التقى قيادات البنك بالسادة المحافظين ونوابهم والأجهزة التنفيذية لتوزيع قسائم شرائية على عشرات الآلاف من الأسر بشكل مباشر،لتوفير احتياجاتهم الأساسية من اللحوم والمواد التموينية بمناسبة عيد الأضحى المبارك ، وذلك حرصاً من البنك على التأكيد على مساندة أهالينا في جميع محافظات مصر في مثل هذه المناسبات، وبذل أقصى جهد لدعم الأسر الأكثر احتياجاً والمساهمة في رفع المعاناة عن كاهل هذه الأسر، تنفيذاً لتوجيهات فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، وتطبيقاً لقيم التكافل الاجتماعي، وهو أحد المبادئ الأساسية لمبادرة “حياة كريمة التي تستهدف بناء وتنمية الإنسان والارتقاء بمستوى معيشته.

يأتي ذلك من منطلق مسئولية البنك المجتمعية ، وحرص البنك على مساندة جهود الدولة لتوفير الحماية الاجتماعية لتلك الفئات ومساعدتهم على مواجهة ارتفاع تكاليف المعيشة ومتطلبات الحياة .
و خلال الجولات استعرض الأستاذ علاء فاروق رئيس مجلس الإدارة جهود البنك لتوفير كافة أوجه الدعم التي يقدمها البنك للفئات الأولى بالرعاية تنفيذاً لتكليفات فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي بضرورة تضافر جهود كافة المؤسسات لتحقيق التكافل الإجتماعي.

وأوضح أن البنك يعمل على دعم الأسر الأكثر احتياجًا في كافة محافظات الجمهورية بالعديد من البرامج الاجتماعية مثل تيسير زواج الفتيات ،وتوزيع قسائم السلع التموينية في المواسم والأعياد والرعاية الصحية بتوفير أجهزة طبية ومساعدات مادية لدعم عدد من المراكز الطبية الخيرية في جميع المحافظات و غيرها من البرامج الأخرى لتوفير حياة كريمة لجميع المواطنين ،تفعيلاً لمبدأ التكافل الإجتماعي الذي يمثل أهم مبادئ المبادرة الرئاسية حياة كريمة ،والتي تعد نموذجاً ملهماً في التكافل الإجتماعي لتقديم الدعم والمساعدة لأهلنا في كل ربوع مصر.

كما استعرض فاروق مع السادة المحافظين دور البنك الزراعي المصري في توفير التمويل متناهي الصغر لخلق مجتمعات انتاجية في القرى ،ما يسهم في خلق فرص عمل حقيقية لزيادة الدخل وتحسين مستوى معيشة سكان الريف.
وأوضح فاروق أن البنك الزراعي المصري يستهدف مد قاعدة الحماية الاجتماعية والوصول لأكبر عدد ممكن من الأسر الأكثر إحتياجاً بالمناطق المحرومة والنائية والمحافظات الحدودية بالإضافة لمحافظات الصعيد والدلتا ،مشيراً إلى أن الكوبونات التي يتم توزيعها عبارة قسائم لشراء اللحوم والسلع التموينية تُسلم للمستحقين ليقوموا بصرفها من أي مجمع استهلاكي أو المنافذ التابعة للشركة القابضة للمواد الغذائية.
واستهل الأستاذ علاء فاروق رئيس مجلس الإدارة زياراته بمحافظة الفيوم حيث إلتقى الأستاذ علاء فاروق الدكتور أحمد الانصاري محافظ الفيوم، وجرى خلال اللقاء استعراض جهود البنك لتوفير كافة أوجه الدعم للأسر الأكثر إحتياجاً في قرى حياة كريمة ، سواء من خلال توفير التمويل متناهي الصغر لتحسين مستوى معيشتهم أو تقديم المساهمات العينية في المواسم والأعياد تفعيلًا لمبدأ التكافل الإجتماعي.
ومن الفيوم إلى بورسعيد حيث إلتقي رئيس البنك الزراعي باللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد وأثمر اللقاء عن توقيع بروتوكول تعاون لتمويل ودعم الأسر المنتجة والمعيلة وصغار التجار، كما شارك في تدشين تكية مؤسسة مشكاة نور الثقافية والخيرية.
وفي محافظة الدقهلية التقى الاستاذ علاء فاروق رئيس البنك الزراعي المصري ،الدكتور أيمن مختار محافظ الدقهلية للمشاركة في تدشين قافلة ” إيد فى إيد ” بالمنزلة لتقديم مساعدات عينية وكوبونات للأسر الأولى بالرعاية، بالتنسيق والتعاون بين البنك ووزارة التضامن الاجتماعى وجمعية رسالة بالمنزلة ،وذلك بحضور الأستاذ سامي عبد الصادق نائب رئيس مجلس الإدارة وعدد من قيادات البنك .
وخلال اللقاء أشاد المحافظ بالدور الوطني والمجتمعي للبنك الزراعي المصري في تقديم كافة أوجه الدعم للأسر الأولى بالرعاية، من خلال تقديم كافة أوجه المساعدة لتحقيق التكافل والكرامة وإقامة مشروعات متناهية الصغر لهذه الأسر.
ومن الدقهلية إلى جنوب سيناء حيث التقى الأستاذ علاء فاروق اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء، وجرى خلال اللقاء تسليم مساهمات البنك لصرف السلع والمواد الغذائية للأسر الأولي بالرعاية من أبناء المحافظة، كما تناول اللقاء دور البنك في دعم وتمويل المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر لتمكين الشباب والمرأة البدوية بما يسهم في توفير فرص العمل ورفع مستوى معيشة أبناء المحافظة.
وفي الاسكندرية استقبل اللواء محمد الشريف محافظ الإسكندرية، بمكتبه بديوان عام المحافظة الأستاذ علاء فاروق رئيس مجلس إدارة البنك الزراعي المصري وعدد من قيادات البنك ،استعرض خلالها أوجه التعاون بين المحافظة والبنك الزراعي المصري للمساهمة في تعزيز جهود التنمية بالمحافظة في كافة المجالات ،وخلال اللقاء جرى تسليم قسائم شراء اللحوم والسلع الغذائية لعدد من الأسر الأولى بالرعاية من أبناء المحافظة ،وذلك في إطار التعاون بين المحافظة والبنك الزراعى لتقديم الدعم للأسر الأولى بالرعاية، والأكثر إحتياجاً لتوفير حياة كريمة لهم تنفيذاً لتوجيهات القيادة السياسية وتزامناً مع حلول عيد الأضحى المبارك.
وفي مدينة دمنهور بمحافظة البحيرة نظم البنك الزرعي المصري مؤتمراً للشمول المالي ودعم الأسر الأولى بالرعاية بحضور الاستاذ علاء فاروق رئيس البنك الزراعي المصري والدكتوره نهال بلبع نائب محافظ البحيرة ،وخلال المؤتمر تم توزيع قسائم لشراء اللحوم والسلع الغذائية على الأسر المستحقة بنطاق مراكز دمنهور وايتاى البارود وأبو حمص و الرحمانية، ممن تم اختيارهم بالتنسيق مع مديرية التضامن الاجتماعي وأغلبهم من الأسر المستحقة لتكافل وكرامه والأسر الأولى بالرعاية والأرامل والمطلقات وذوى الهمم .
عقب ذلك تقدمت نائب المحافظ بخالص الشكر لرئيس مجلس إدارة البنك ،مثمنة جهود البنك لتوفير الدعم اللازم للأسر الأكثر إحتياجاً بنطاق المحافظة مؤكدة على ضرورة تكاتف جميع مؤسسات وأجهزة الدولة لرفع مستوى معيشة الفئات محدودة الدخل وتفعيل دور المشاركة المجتمعية ومؤسسات المجتمع المدنى فى المساهمة فى تقديم الدعم اللازم لتلك الفئات .
وفي باقي المحافظات قام عدد من قيادات البنك بتسليم قسائم المساهمات العينية للسادة المحافظين ومديري مديريات التضامن الاجتماعي والاشراف على توزيعها على الأسر المستحقة كل في نطاق محافظته .
وحرص ممثلي البنك الزراعي المصري على التأكيد على هدف البنك من وراء تلك المساهمات في التكاتف الاجتماعي و دعم الأسر الأكثر احتياجاً ومساندة جهود الدولة لتلبية متطلبات الفئات الأولى بالرعاية بمناسبة عيد الأضحى المبارك ،فضلاً عن الدور التنموي للبنك في توفير التمويل اللازم للمشروعات متناهية الصغروتحسين مستوى معيشة الأسر وتوفير فرص العمل وتحقيق التنمية المستدامة .

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى