البنك المركزي المصري يكشف أسباب زيادة السيولة المحلية

0

البنوك كوم:

أعلن البنك المركزي المصري في احدث تقاريره عن ارتــفاع السـیــولة المـحـلیـــة بــمـقـدار ٧١٨٫٥ ملیـــار جنیــه بـمعـدل ١٥٫٨ ٪خلال الفترة یولیو/ مایو من العام المالي ٢٠٢٠/٢٠٢١ لتصل إلى ٥.٢ تريليون جنیه في نھایـة مایو ٢٠٢١) .(وقــد انعـكسـت ھذه الزیـادة فـي نمـو أشبـاه النقــود بنحو ٥٧٦٫٨ ملیار جنیه معدل ١٦٫٧ ،٪والمعروض النقدي (M1 (بمقدار ١٤١٫٧ ملیار جنیه بمعدل ١٣٫١ .٪

وتعـد الـزیـادة فـي أشبـاه النـقـود محصلة لارتفاع الودائع غـیر الجـاریة بالعمـلة المحلیة بنحـو ٥٩٤٫١ ملیـار جنیـھ بمعدل ٢١٫٣ ،٪وانخفاض الودائع بالعملات الأجنبیة بما یعـادل ١٧٫٣ مـلیار جنیھ بمعـدل ٢٫٦ .٪أما الزیادة في المعروض النقدي فقد جـاءت نتیجة لتصـاعد النقد المتداول خارج الجھاز المصرفي بمقـدار ٧٢٫٣ ملیار جنیھ بمعدل ١٢٫٠ ،٪والودائـع الجـاریة بالعمـلة المحـلیة بمقدار ٦٩٫٤ ملیار جنیھ بمعدل ١٤٫٤ .٪

و تعد الزیادة في السیولة المحلیة خلال الفترة یولیو/ مایو من العام المالى ٢٠٢٠/٢٠٢١ ،محصلة ارتفاع كل من صافــى الأصول المحلیة وصافى الأصول الأجنبیة لدى الجھاز المصرفي، حيث ارتفع صافي الأصول المحلیة لدي الجھاز المصرفي بمقدار ٥٩٢٫٧ ملیار جنیـھ بــمعـدل ١٣٫٤ ٪خلال الفترة یولیو/مایو من العام المالي ٢٠٢٠/٢٠٢١ .وجاء الارتفاع محصلة لزیادة الائتمــان المحـلى بمقدار ٤٤٨٫٤ ملیار جنیـھ بمعـدل ٩٫٣ ،٪وانخفاض الرصـید السـالب لصــافى البنـود الـمــوازنة بمقدار ١٤٤٫٣ ملیار جنیھ بمعدل ٣٣٫٥ .٪
وجاءت الزیادة في الائتمان المحلى (محصلة لارتفاع صافى المطلوبات من الحكومة بمقدار ١٩٦٫٦ ملیار جنیه،والمطلوبات من قطاع الأعمال الخاص بمقدار ١٥٩٫٥ ملیار جنیه، والمطلوبات مـن القطاع العائلـى بمقـدار ٩٧٫٧ ملیار جنیھ من ناحیة، وتراجع
المطلوبات من قطاع الأعمال العام بمقدار ٥٫٤ ملیار جنیھ من ناحیة أخرى.

و ارتفع صافي الأصول الأجنبیة لدي الجھاز المصرفــي بمــا یعـادل ١٢٥٫٨ ملیـار جنیھ خلال الفترة یولیو/ مایو من العام المالى ٢٠٢٠/٢٠٢١ .
وجاء الارتفاع محصلة لارتفاع كل من صافى الأصول الأجنبیة لدي البنك المركزى بمـا یعـادل ٦٥٫٥ ملیار جنیھ، وصافى الأصول الأجنبیة لــدى
البنوك بمـا یعــادل ٦٠٫٣ ملیار جنیھ.

اترك رد