المجموعة المالية هيرميس القابضة تواصل تحقيق نتائج قوية للربع الثالث على التوالي، وتنجح في تنمية صافي الربح بمعدل سنوي 26% خلال أول 9 أشهر من عام 2021

0

 

البنوك كوم:

أعلنت اليوم المجموعة المالية هيرميس القابضة، المؤسسة المالية والاستثمارية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة، عن النتائج المالية والتشغيلية خلال أول 9 أشهر من عام 2021، حيث بلغت الإيرادات 4 مليار جنيه، وهو نمو سنوي بمعدل 8%، مصحوبًا بنمو صافي الربح بمعدل سنوي 26% ليصل إلى 1.1 مليار جنيه.

وفي هذا السياق أوضح كريم عوض الرئيس التنفيذي للمجموعة المالية هيرميس القابضة، أن القطاعات الرئيسية نجحت في مواصلة أدائها القوي ولعبت دورًا حيويًا في ترسيخ مكانة الشركة باعتبارها المؤسسة المالية والاستثمارية الرائدة في الأسواق الناشئة والمبتدئة. وأضاف عوض أن قطاع التمويل غير المصرفي واصل تسجيل نتائج استثنائية، حيث ارتفعت المساهمة الإيجابية لشركة تنمية المتخصصة في خدمات التمويل متناهي الصغر في تعزيز نتائج المجموعة، حيث بلغت قيمة محفظة التمويلات 3.5 مليار جنيه، وهو أعلى مستوى سجلته منذ تأسيسها. بالإضافة إلى ذلك، نجحت شركة «ڤاليو»، منصة تكنولوجيا الخدمات المالية الرائدة للشراء الآن والدفع لاحقا (BNPL) والحائزة على العديد من الجوائز التقديرية، في التوسع بشبكة شركائها من المتاجر فضلًا عن تنمية قاعدة العملاء. وعلى صعيد قطاعي الترويج وتغطية الاكتتاب والوساطة في الأوراق المالية (Sell-Side)، أعرب عوض عن سعادته بالأداء المتميز لقطاع الترويج وتغطية الاكتتاب، حيث نجح فريق العمل في إتمام 9 صفقات لأول مرة خلال 3 أشهر وذلك بقيمة إجمالية بلغت 2.6 مليار دولار. ويعد ذلك الإنجاز بمثابة شهادة على قوة القطاعات التشغيلية والقدرة الهائلة من قبل قطاع الوساطة على تنفيذ سلسلة من الصفقات الناجحة في مجال أسواق المال.

بالنظر إلى نتائج الربع الثالث من عام 2021، بلغ صافي الربح بعد خصم الضرائب وحقوق الأقلية 356 مليون جنيه، في ضوء نمو الإيرادات إلى 1.2 مليار جنيه خلال نفس الفترة، وهو تراجع سنوي مقارنة بنفس الفترة من العام السابق والتي شهدت نجاح قطاع الاستثمار المباشر في تسجيل أتعاب أداء بقيمة 349 مليون جنيه بعد إتمام التخارج من شركة Vortex III، بالإضافة إلى تسجيل أرباح غير محققة ناتجة عن إعادة تقييم لرؤوس الأموال المبدئية (seed capital) خلال نفس الفترة من العام الماضي.

وارتفعت إيرادات قطاعي الوساطة في الأوراق المالية والترويج وتغطية الاكتتاب (Sell-Side) بمعدل سنوي 45% لتبلغ 406 مليون جنيه خلال الربع الثالث من العام الجاري، مدعومة بالأداء الاستثنائي للقطاعين. فعلى صعيد قطاع الترويج وتغطية الاكتتاب، شهدت الإيرادات نموًا ملحوظًا بمعدل سنوي 184%، لتصل إلى 107 مليون جنيه، على خلفية ارتفاع أتعاب الاستشارات عن الصفقات وكذلك عدد الصفقات التي تم تنفيذها خلال هذه الفترة. كما ارتفعت إيرادات قطاع الوساطة في الأوراق المالية إلى 299 مليون جنيه خلال الربع الثالث من عام 2021 وهو نمو سنوي بمعدل 23%، وذلك على خلفية النمو القوي بإيرادات قطاع الوساطة في أسواق مصر والكويت وكذلك المردود الإيجابي من المنتجات المُهيكلة (structured products).

ومن ناحية أخرى، تراجعت إيرادات قطاعي إدارة الأصول والاستثمار المباشر (Buy-Side) بمعدل سنوي 74% لتسجل 115 مليون جنيه خلال الربع الثالث من العام الجاري، وذلك على خلفية نجاح قطاع الاستثمار المباشر في تسجيل أتعاب أداء بقيمة 349 مليون جنيه بعد إتمام التخارج من شركة Vortex III خلال نفس الفترة من العام الماضي. وبلغت إيرادات قطاع الاستثمار المباشر 29 مليون جنيه خلال الربع الثالث من عام 2021. ومن ناحية أخرى، ارتفعت إيرادات قطاع إدارة الأصول بمعدل سنوي 32% لتسجل 86 مليون جنيه خلال الربع الثالث من عام 2021 بفضل ارتفاع أتعاب الإدارة الخاصة بشركة (FIM).

ومن جانب آخر، ارتفعت إيرادات قطاع التمويل غير المصرفي خلال الربع الثالث من عام 2021 بمعدل سنوي 52% لتبلغ 507 مليون جنيه. ويأتي ذلك بفضل نمو إيرادات شركة “تنمية” وكذلك المساهمة الإيجابية لشركة “ڤاليو”. وقد ارتفعت إيرادات شركة “تنمية” بمعدل سنوي 36% لتسجل 355 مليون جنيه خلال الربع الثالث من عام 2021، مدفوعة بتكثيف خطط المبيعات وتنمية محفظة التمويلات خلال تلك الفترة. كما تضاعفت إيرادات شركة “ڤاليو” بأكثر من ثلاث مرات لتبلغ 97 مليون جنيه، وذلك على خلفية نمو محفظة العملاء وتحسن هوامش الأرباح خلال الربع الثالث من عام 2021.

وتراجعت إيرادات الخزانة وعمليات سوق المال بمعدل سنوي 58% لتسجل 156 مليون جنيه خلال الربع الثالث من عام 2021، وذلك على خلفية تسجيل خسائر غير محققة ناتجة عن إعادة تقييم لرؤوس الأموال المبدئية (seed capital)، مقابل تسجيل أرباح غير محققة خلال نفس الفترة من العام الماضي.

وتراجعت المصروفات التشغيلية للمجموعة بمعدل سنوي 14% لتسجل 760 مليون جنيه خلال الربع الثالث من عام 2021، مدفوعة بتراجع مصروفات العاملين. وجاء معدل مصروفات العاملين إلى الإيرادات التشغيلية عند نسبة 44٪، وهو انخفاض على أساس سنوي وربع سنوي. وعلى هذه الخلفية، تراجع صافي الربح بعد خصم الضرائب وحقوق الأقلية بمعدل سنوي 16% ليبلغ 356 مليون جنيه خلال الربع الثالث من عام 2021. وفي حالة استبعاد أتعاب الأداء الاستثنائية التي سجلها قطاع الاستثمار المباشر خلال الربع الثالث من عام 2020، فسيرتفع صافي الربح بعد خصم الضرائب وحقوق الأقلية بمعدل سنوي 387% خلال الربع الثالث من عام 2021.

وفي الختام، أعرب عوض عن سعادته بالتقدم الذي أحرزته الشركة خلال الفترة الماضية وهو ما يتماشى مع الاستراتيجية التي تتبناها الشركة القابضة والتي تهدف إلى التحول لبنك شامل في السوق المصري، وذلك بعد إتمام عملية الاستحواذ على بنك الاستثمار العربي (AIB) التي أوشكت على الانتهاء، وهي الخطوة التي ستساهم في تعزيز قدرة الشركة على تعظيم القيمة للمساهمين عبر التنويع الفريد في باقة الخدمات التي تقدمها. بالإضافة إلى ذلك، أتطلع إلى عقد مقابلات مباشرة مع عملائنا من كبار المستثمرين وقادة الأعمال من جميع أنحاء العالم، وذلك على هامش المؤتمر الاستثماري الأكبر من نوعه “One on One” والذي سيعود من جديد في دبي خلال عام 2022، وذلك على خلفية تحسن ظروف السوق وعودتها إلى حالتها الطبيعية. وبوجه عام، إننا على ثقة من قدرة الشركة على مواصلة تحقيق هذه النتائج الإيجابية خلال الفترة المتبقية من العام الحالي، وذلك في ظل مساعينا المستمرة لتعظيم الاستفادة من القدرات التشغيلية القوية التي تنفرد بها المجموعة المالية هيرميس والباقة المتنوعة والشاملة من الخدمات المالية والاستثمارية التي تقدمها الشركة.

اترك رد