بنك مصر يوقع عقد قرض لصالح شركة بنية لكابلات الالياف الضوئية بقيمة 481 مليون جنيه

0

البنوك كوم

قام بنك مصر بتوقيع عقد تمويل لصالح شركة “بنية لكابلات الألياف الضوئية” إحدى شركات مجموعة “بنية” بقيمة 481 مليون جنيه، هذا وقد تم توقيع العقد بحضور لفيف من قيادات البنك والشركة والهيئة العربية للتصنيع وذلك خلال مؤتمر صحفي عُقد على هامش فعاليات اليوم الأول من معرض Cairo ICT يوم 07/11/2021.

يستهدف التمويل إنشاء أكبر مصنع كابلات ألياف ضوئية في مصر وإفريقيا لتغطية الطلب على منتجات كابلات الألياف الضوئية في مصر والشرق الأوسط وإفريقيا، بالإضافة إلى تقديم كابلات ذات جودة عالية نظراً لإنتاجها بالتعاون مع أحد أكبر الشركات الرائدة في مجال الكابلات الضوئية على مستوى العالم شركة”Corning”  الأمريكية وبالشراكة مع “الهيئة العربية للتصنيع”، أكبر هيئة صناعية في المنطقة الأفريقية والعربية، هذا ويقع المشروع في موقع متميز في منطقة قناة السويس الاقتصادية على مساحة تبلغ 40 ألف متر مربع.

وقد صرح الاستاذ/ محمد الاتربي – رئيس مجلس إدارة بنك مصر قائلاً “ان قيام بنك مصر بهذا التمويل يعد استكمالاً لدوره الرائد في دعم الاقتصاد المصري مؤكداً على أهمية دور الكوادر المدربة في اجراء الدراسات اللازمة لمثل هذا المنح بكفاءة عالية، وحرص بنك مصر الدائم على تمويل المشروعات ذات القيمة المضافة والتي تنعكس إيجاباً على الاقتصاد المصري، ويسعدنا كثيراً تقديم التمويل اللازم للمشروعات التي تستهدف انتاج منتج محلي بجودة عالية يحل محل المنتجات التي يتم استيرادها والتي تنعكس بدورها على الحد من الواردات”.

وقد أكد الفريق/ عبد المنعم التراس – رئيس “الهيئة العربية للتصنيع” على تنفيذ توجيهات السيد الرئيس “عبد الفتاح السيسي” لتعزيز خطة الدولة للتحول الرقمي وتنفيذ بنية تحتية تكنولوجية متطورة والتوسع في الخدمات الرقمية وفقا لرؤية مصر 2030. وأعرب “التراس” عن اعتزازه بالتعاون الدائم والمثمر مع بنك مصر، مشيداً بالتوجه الإيجابي والرائد للبنك في تشجيع المنتج المحلي ودعمه للصناعات المصرية، التي تنعكس آثارها على دفع الاقتصاد المصري وخلق المزيد من فرص العمل في مختلف القطاعات. كما أشاد “التراس” بالتعاون مع شركة “بنية لكابلات الألياف الضوئية”، مشيراً أننا نستهدف بهذه الشراكة تأسيس صناعة وطنية من بنية تحتية تكنولوجية متطورة للشبكات والاتصالات تلبي احتياجات المشروعات التنموية والمدن الذكية داخل مصر وفتح منافذ للتصدير للمنطقة الأفريقية والعربية.

وفي هذا السياق، عقب المهندس/ أحمد مكي – رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة “بنية”، قائلاً “يسعدنا التعاون مع بنك مصر، البنك الرائد في القطاع المصرفي، ونسعى من خلال هذا التعاون إلى الحصول على تمويل لإنشاء أكبر مصنع كابلات ألياف ضوئية في مصر وأفريقيا بالشراكة مع “الهيئة العربية للتصنيع” المؤسسة الصناعية الرائدة بمصر والشرق الأوسط وأفريقيا. ويتمثل التمويل في صورة حزمة تمويلية طويلة الأجل لتمويل إنشاء المصنع وشراء آلات ومعدات ومستلزمات الإنتاج وكذلك تمويل رأس المال العامل عند بدء الانتاج”.

وقد صرح الاستاذ/ محمد خيرت – رئيس قطاع ائتمان الشركات والقروض المشتركة ببنك مصر قائلاً ” ان قيام بنك مصر بهذا التمويل يعد استكمالاً لدوره الرائد في دعم الاقتصاد المصري ، ويأتي تمويلنا لإحدى المشروعات الخاصة بقطاع الاتصالات و تكنولوجيا المعلومات انطلاقا من حرص البنك على تحقيق رؤية مصر “2030”، ودعم خطط الدولة نحو التحول الرقمي والذي يضمن الطلب المستمر على منتجات و خدمات القطاع فضلا عن خطة الحكومة الهادفة إلى  تطوير البنية التحتية للاتصالات باستخدام كابلات الفايبر لكافة المحافظات كمرحلة اولى فضلاً عن المدن الذكية التي تقوم الدولة بإنشائها وتعتمد بشكل أساسي على كابلات الفايبر”.

ومن الجدير بالذكر أن بنك مصر حصل مؤخراً على “المركز الأول” على مستوى البنوك العاملة في القطاع المصرفي المصري في ترتيب القروض المشتركة وفقاً لمؤسسة بلومبرج العالمية عن الربع الثالث لعام 2021. ليواصل بنك مصر بذلك صدارته على مستوى البنوك في مصر ومركزه المتقدم على مستوى دول الشرق الأوسط وإفريقيا خلال السنوات الماضية في مجال ترتيب وتسويق وإدارة القروض المشتركة وتمويل المشروعات وفقاً للتقييم الذي تُعده مؤسسة بلومبرج العالمية للبنوك، والذى يعكس حجم النجاح الذى حققه قطاع ائتمان الشركات والقروض المشتركة ببنك مصر، ويؤكد على الأداء المتميز للبنك ونتائجه المالية القوية واستمراراً للخطط التسويقية المكثفة التي ينتهجها البنك لجذب عملاء وعمليات تمويلية جديدة وكذلك التزام البنك بتنفيذ أهدافه الاستراتيجية والتنموية بهدف دعم الاقتصاد القومي في شتى المجالات والقطاعات.

كما يعمل بنك مصر على تعزيز تميز خدماته والحفاظ على نجاحه طويل المدى والمشاركة بفاعلية في الخدمات التي تلبي احتياجات عملائه، حيث أن قيم واستراتيجيات عمل البنك تعكس دائماً التزامه بالتنمية المستدامة والرخاء لمصر، كما يحرص بنك مصر دائماً كونه مؤسسة مصرفية رائدة على الدخول في المبادرات والبروتوكولات التي تهدف لتقديم خدمات تتناسب مع احتياجات كافة شرائح العملاء.

 

 

اترك رد