تقارير دولية تكشف عوامل سلبية أثرت على السوق العالمية

0

البنوك كوم:

كشفت تقارير دولية عن أن معنويات السوق سلبية خلال الاسبوع الماضي حيث استمر متحور دلتا في الانتشار حول العالم، مما أدى إلى تجدد القيود وزيادة مخاوف المستثمرين فيما يتعلق باحتمالية حدوث تباطؤ في زخم الانتعاش الاقتصادي. كما أثر استيلاء قوات طالبان على أفغانستان على معنويات السوق هذا الأسبوع. وفي سياق آخر، أظهر محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة أن مسؤولي بنك الاحتياطي الفيدرالي متفقون إلى حد ما على أن خفض برنامج شراء السندات يمكن أن يبدأ في نهاية العام. يتطلع السوق الآن إلى ندوة جاكسون هول حيث من المقرر أن يتحدث رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول يوم الجمعة القادم.

وتباين أداء سندات الخزانة الأمريكية هذا الأسبوع، فقد خسرت السندات ذات الآجال القصيرة حيث أظهر محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة أن غالبية صانعي السياسة اتفقوا على أن الاحتياطي الفيدرالي قد يبدأ في الخفض التدريجي لبرنامج شراء الأصول في وقت لاحق من هذا العام. أما بالنسبة للسندات ذات الآجال الطويلة، فقد حققت سندات الخزانة مكاسب نتيجة قوة العطاءات، حيث كان الطلب على أصول الملاذ الآمن قويًا على خلفية الانتشار المستمر لمتحور دلتا والتوترات الجيوسياسية في أفغانستان.
وأغلقت العوائد الحقيقية لسندات الخزانة لأجل 10 سنوات تعاملات الأسبوع بارتفاع طفيف عند -1.01% من -1.08% على الرغم من انخفاض العوائد الاسمية مع تراجع توقعات التضخم بشكل كبير.

اترك رد