تقرير : الأرباح الربعية لبنك “قطر الوطني الأهلي” متوافقة مع التوقعات بدعم من زيادة الإيرادات

0

 

البنوك كوم – شيماء ابو الوفا :

قالت “فاروس” فى تقرير بحثي لها عن نتائج الربع الثاني 2021 لبنك “قطر الوطني الاهلي”، ان الارباح الربعية جاءت متوافقة مع التوقعات وذلك بدعم من زيادة الايرادات، مشيرة فى تقريرها البحثي الصادر فى الثالث عشر من شهر يوليو الماضي، إلى أن حركة الاقراض شهدت نشاطا ملحوظا بالاضافة إلى استقرار المخصصات ربعياً .

وقالت “فاروس”:” سجل البنك أرباحًا قبل خصم حقوق الأقلية والمخصصات بقيمة 2.13 مليار جنيه (+8% ربعيًا، و+8% سنويًا)، بما يزيد بنسبة 3% عن تقديراتنا البالغة 2.07 مليار جنيه. ارتفع صافي دحل الربع الثاني نتيجة عدة عوامل، من ضمنها (1) ارتفاع الهوامش، (2) وارتفاع مصادر الدخل الأخرى، (3) واستقرار معدل المخصصات ربعيًا،  وذلك على الرغم من ارتفاع المصروفات التشغيلية، وزيادة معدل الضريبة الفعلي الذي ما يزال مستقرًا بوجه عام. ارتفع كل من معدل الإقراض بنسبة 2.0%، والإيداع بنسبة 3.3% ربعيًا، ليصل بذلك العائد على متوسط حقوق الملكية (قبل خصم حقوق الأقلية والمخصصات) إلى 20%.

فيما يلي أبرز نتائج الربع الثاني:

ارتفع هامش صافي الفائدة بواقع 12 نقطة أساس إلى 5.4% لارتفاع الدخل من صافي الفائدة بنسبة 6% على أساس ربعي و5% على أساس سنوي، وتعزو هذه الزيادة إلى ارتفاع معدل الإقراض وزيادة استثمارات الخزانة لتشكل 34% من إجمالي الأصول (+2.2 نقطة مئوية ربعيًا).

ارتفع الدخل من غير الفائدة بنسبة 10% على أساس ربعي، بدعم من مصادر الدخل الأخرى (+71% ربعيًا)، فضلا عن ارتفاع صافي الرسوم والعمولات على أساس سنوي.  ارتفعت نسبة الدخل من غير الفائدة إلى الدخل التشغيلي بواقع 46 نقطة أساس ربعيًا لتبلغ 15.7% في الربع الثاني.

شهدت مستويات الكفاءة استقرارًا بعد ارتفاع كل من الدخل التشغيلي والمصروفات التشغيلية بنسبة 6% على أساس ربعي، في حين أن معدل الدخل إلى التكلفة سجل 22% في الربع الثاني (-13 نقطة أساس ربعيًا).

تراجع معدل تغطية المخصصات إلى 143% (-23 نقطة أساس ربعيًا) بعدما وصل معدل القروض المتعثرة إلى 3.8 (+45 نقطة أساس ربعيًا)، في حين أن معدل تكلفة المخاطر ما يزال مستقرًا عند 1.1%.

استقر معدل الضريبية الفعلي عند 29%، بما يعادل متوسط المعدل المسجل في الأربعة أرباع الماضية.

ارتفع معدل الإقراض بنسبة 2% على أساس ربعي ليسجل 2.8% منذ بداية العام.  على مستوى الودائع، ارتفعت معدلات الإيداع بنسبة 3.3% على أساس ربعي، ليصل معدلها منذ بداية العام 9.7%.  ووفقًا إلى ذلك، انخفض معدل القروض إلى الودائع بواقع 89 نقطة أساس ربعيًا إلى 69%.

وقالت “فاروس” فى تقريرها، :” نكرر توصيتنا بزيادة الأوزان، والسيولة العائق الأكبر لأداء السهم”، ونبقي على توصيتنا “بزيادة الأوزان النسبية” على سهم البنك عند قيمة عادلة مقدارها 26.26 جنيه للسهم. يتداول السهم عند مضاعف قيمة دفترية مقداره 0.8 مرة، ومضاعف ربحية مقداره 5.0 مرة حتى عام 2021.  في ضوء أن البنك اتخذ بالفعل قرار زيادة الأسهم الحرة التداول بنسبة 5%، نعتقد أن توفيق الأوضاع لزيادة النسبة إلى 10% قد يعزز من إمكانية ارتفاع سعر السهم مستقبلاً، وبالرغم من ذلك نعتقد أن هذا الأمر لن يحدث قريبًا.

 

اترك رد