جامع: المشاركة المصرية باكسبو 2020 دبى هى الأكبر والأبرز للمشاركات المصرية في الإكسبو على مدار تاريخه

0

 

أكدت السيدة / نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة أن المشاركة المصرية باكسبو 2020 دبى تعد المشاركة الأكبر والأبرز للمشاركات المصرية في الإكسبو على مدار تاريخه ـ حيث تأتي هذه المشاركة والتي أولتها مصر اهتماماً كبيراً نظراً لاقامة هذا الحدث على أرض دولة عربية لأول مرة في تاريخ إكسبو وهي دولة الإمارات الشقيقة التي تربطها بمصر علاقات مميزة وفريدة.

وقالت ان هذه المشاركة المميزة تركز على  ابراز الهوية الوطنية المصرية التي صنعت التاريخ وتستعرض الحاضر وتشكل اساس لمستقبل مشرق، فرسالة مصر انها دولة سلام تتكامل مع دول العالم من خلال مبادراتها التنموية العملاقة على النطاق الاقليمي العربي و الافريقي والنطاق الدولي ايضا ، مشيرةً الى أن هذاالحدث العالمي يمثل فرصة عظيمة ليرى العالم مصر المستقبل وما يحدث على أرضها الآن من تنمية ومشروعات عملاقة وانجازات لتخطو خطوات حثيثة نحو الجمهورية الجديدة.

جاء ذلك فى سياق التصريحات التى أدلت بها الوزيرة لوسائل الاعلام المشاركة بفعاليات اليوم الوطنى لمصر باكسبو 2020 دبى .

وأوضحت الوزيرة أن معرض إكسبو 2020 دبي يعد حدثاً فريداً من نوعه، واستكمالاً لمسيرة معارض إكسبو التي يتم تنظيمها منذ عام 1851 وكانت شاهدة على التطورات التي مر بها العالم، لافتةً إلى أن إكسبو يمثل فرصة متميزة لتعزيز العمل المشترك بين الدول، لتبادل الخبرات ونقل التكنولوجيا، ودفع الجهود المشتركة الهادفة لتحقيق التنمية المستدامة، وبناء مستقبل أفضل.

وفى هذا الاطار أعربت جامع، عن شكرها وتهنئتها لقيادة دولة الإمارات على نجاحها في تنظيم هذا الحدث العالمي والذي يقام لأول مرة في دولة عربية، حيث نجحت  فى تجميع أكثر من 190 دولة في مكان واحد، على الرغم من التحديات العديدة  التي واجهها العالم من جراء أزمة فيروس كورونا الأمر الذي يؤكد الرؤية المستقبلية لدولة الإمارات الشقيقة قيادة وشعباً ويعكس ما توصلت إليه الإمارات من تطور وانفتاح على العالم ويفتح الباب أمام باقي الشعوب العربية لزيادة طموحها باستضافة مثل هذا الحدث الفريد في المستقبل.

وأضافت وزيرة التجارة والصناعة  أن الجناح المصري يعد احد اهم الاجنحة المشاركة من حيث اقبال الزائرين حيث استقبل اكثر من  150 ألف زائر خلال الشهر الأول من افتتاح الإكسبو وذلك لتميزه باللمسة الحضارية والرؤية المستقبلية لمصر الحديثة، لافتةً إلى أن  الجناح  مجهز بأعلى التقنيات الحديثة والتي تستعرض مصر من خلال هويتها العريقة وتاريخها الممتد وصولا إلى الحاضر والمستقبل مستعرضا العديد من المشروعات العملاقة التي تحدث في مصر الآن مروراً بالبرامج التنموية في شتى المجالات وخاصة في مجال الصحة والشباب والرياضة والمرأة والتي تشكل أعمدة التقدم للدولة المصرية ووصولا للجمهورية الجديدة .

وفى ختام تصريحاتها اشارت جامع الى اننا نسعى لتقديم مصر كوجهة استثمارية تحتوي على العديد من الفرص بما تضمه من مشروعات عملاقة ومدن ذكية وشبكة طرق وبنية تحتية متطورة، بالإضافة إلى الترويج لمصر كأحد أهم المقاصد السياحية والأثرية  في العالم ، لافتةً الى ان مصر تستعرض إمكاناتها الاقتصادية والتنموية من خلال 113 فعالية تقام داخل الجناح تشمل شتى المجالات من طاقة ونقل واستثمار وبيئة وفضاء وبحث علمي وتعليم.

اترك رد