“فاروس” : ارتفاع ارباح “بنك قناة السويس” تستقر سنويًا بدعم من زيادة الهوامش

0

 

 

البنوك كوم – شيماء ابو الوفا :

حددت وحدة ابحاث شركة “فاروس” فى تقرير بحثي القيمة العادلة لسهم “بنك قناة السويس” عند مستويات 7 جنيهات مع توصية بزيادة الأوزان، وكشف التقرير الصادر فى نهاية شهر نوفمبر الماضي، إن الأرباح ترتفع ربعيًا بعد انخفاض حجز المخصصات، وتستقر سنويًا بدعم من زيادة الهوامش .

صافي الدخل يرتفع ربعيًا بدعم من انخفاض معدل حجز المخصصات، ونشاط الإقراض ينتعش ربعيًا :

قالت “فاروس” فى تقريرها البحثي، بلغت أرباح البنك قبل خصم حقوق الأقلية ومخصصات العاملين 132 مليون جنيه، مرتفعة 21% على أساس ربعي، و2% على أساس سنوي، كما بلغ العائد على متوسط حقوق الملكية 14%، وذلك في فترة الربع الثالث لعام 2020.

وفيما يلي أبرز نتائج الربع:

هامش صافي الفائدة – انخفض بواقع 12 نقطة أساس ربعيًا إلى 3.9%.  وارتفع الدخل من صافي الفائدة بنسبة 1% ربعيًا نتيجة قرارات خفض أسعار الفائدة، فضلاً عن بطء وتيرة زيادة الدخل من الفائدة مقارنة مع مصروفاتها.  على أساس سنوي، ارتفع هامش صافي الفائدة 120 نقطة أساس نتيجة زيادة استثمارات الخزانة خلال فترة الربع الثالث (39%) مقارنة مع الربع الثالث 2019 (26%).

الدخل من صافي الفائدة – انخفض 33% على أساس ربعي لانخفاض الدخل من توزيعات الأرباح (-97% ربعيًا)، ولتسجيل خسائر غير متكررة من بيع أصول جوهرية (-49% ربعيًا)، ولتراجع صافي الدخل من عمليات التداول في سوق المال (-65% ربعيًا).  وقد ترتب على ذلك انخفاض الدخل التشغيلي 12% ربعيًا، نظرًا لأن زيادته كانت تعتمد في الأساس على زيادة الدخل التشغيلي من الأنشطة الأخرى.  بناء على ذلك، تراجعت مساهمة الدخل من غير الفائدة في إجمالي الدخل التشغيلي بنسبة 14 نقطة مئوية ربعيًا إلى 27% في الربع الثالث، مقارنة مع 36% في الربع الثاني 2020.

المصروفات التشغيلية – انخفضت ربعيًا بنسبة 2% لتراجع المصروفات الإدارية، ولكن معدل التكلفة إلى الدخل ارتفع بواقع 40 نقطة أساس إلى 42% نتيجة الانخفاض السريع لتأثير القاعدة الحسابية.

جودة الأصول – تحسنت ربعيًا، حيث تراجع معدل القروض المتعثرة إلى 16% خلال الربع الثالث (-6 نقاط مئوية)، وذلك بالتزامن مع الانخفاض الكبير في تكلفة المخاطر.  إضافة إلى ذلك، انخفض معدل حجز المخصصات 58% ربعيًا، مما أدى إلى انخفاض تكلفة المخاطر بواقع ستين نقطة مئوية من 3% في الربع الثاني إلى 1% في الربع الثالث 2020.  قد أدى تحسن جودة الأصول في زيادة معدل تغطية المخصصات إلى 91%.

معدل الضريبة الفعلي – تراجع 10 نقاط مئوية ربعيًا إلى 49% في الربع الثالث 2020 مقارنة مع 54% في الربع الثاني 2020 على الرغم من ارتفاع استثمارات الخزانة.

حجم الأعمال – شهد زيادة بعدما ارتفع معدل إجمالي القروض 4% على أساس ربعي مقارنة مع 9% في الربع الثاني 2020.  أما معدل الإيداع، فقد انخفض 2% ربعيًا في الربع الثالث مقارنة مع 0.4% في الربع الثاني، وبذلك بلغ معدل القروض إلى الودائع 47%.

استثمارات الخزانة – رفع البنك معدلاتها في الربع الثالث 2020، حيث ارتفعت أذون الخزانة والأوراق الحكومية بنسبة 61% على أساس ربعي.  من المحتمل أن تكون مصادر تمويل هذه الاستثمارات ودائع العملاء، والنقدية المتوفرة، والنقدية المتوفرة من البنوك الأخرى، خاصة وأن رصيد البنك النقدي انخفض ربعيًا 71%، كما أن بند المستحق إلى البنوك ارتفع ارتفاعًا كبيرًا نسبته +240% ربعيًا.  لا شك أن ارتفاع استثمارات الخزانة سيؤثر على معدل الضريبة الفعلي في الفترات الربعية القادمة.

البقاء على توصيتنا “بخفض الأوزان” نظرًا لانخفاض مستويات رأس المال:

نكرر توصيتنا بخفض الأوزان النسبية على السهم، وذلك على الرغم من أن تقييمنا العادل مايزال قيد المراجعة.  يتداول السهم حاليًا عند مضاعف قيمة دفترية مقداره 0.7 مرة، ومضاعف ربحية مقداره 5.2 مرة، وعائد على متوسط حقوق الملكية نسبته 14%، وربحية أسهم متراجعة إلى 13%، وذلك لفترة التسعة أشهر الأولى من عام 2020.  نرى أن البنك في حاجة لزيادة رأس المال، في ضوء قانون البنوك الجديد، المتوقع أن يدخل حيز التطبيق في 2022، وتراجع رأس المال، وضعف مستويات نمو الأرباح.

 

 

 

اترك رد