مي عبد الحميد: ٦٥٪؜ من المتعاملين مع مبادرات التمويل العقاري عملاء جدد للبنوك

0

البنوك كوم :

مي عبدالحميد، الرئيس التنفيذي للصندوق الإسكان الاجتماعي ودعم التمويل العقاري، إن برامج التمويل العقاري ساهمت في تغيير شكل العمران لاستيعاب الزيادة السكانية الكبيرة وهو ما يفرض ضرورة تحقيق استدامة في التمويل، وهو ما بحثنا عنه من خلال الصندوق وبالتعاون مع البنك المركزي لتحقيقي الأهداف الاجتماعية.

وأشارت عبدالحميد، خلال كلمتها في الجلسة الاولي بمؤتمر الناس والبنوك حول مبادرات البنك المركزي إلى أن الأمر بدأ صعب وكان العمل مع البنوك الرئيسية فقط كالاهلي ومصر والآن وصلنا الى العمل مع نصف القطاع المصرفي.

وأضافت عبدالحميد، أن مبادرة التمويل العقاري الأولى كانت بقيمة ٢٠ مليار جنيه على مدار ٥ سنوات في التنفيذ، احتوت من ٦ الى ٧ الاف عميل.

وأشارت مي عبدالحميد، إلى أنه خلال تلك المبادرة تم انشاء ٨٥٠ الف وحدة سكنية على الأرض وتم تنفيذ ٧٥٠ الف ، بتكلفة ٢٥٠ مليار جنيه، حيث كانت وزارة المالية تتولى دعم سعر الفائدة.

وقالت عبدالحميد، ان المبادرة الجديدة ستحمي منخفضي الدخل من ارتفاع الأسعار ، وتفيد حوالي ٢٥٠ الف عميل.

حيث تم طرح وحدات بمزيد من التيسيرات، ووصلنا الي ١٨.٥٪؜ من من المستفيدين من اصحاب الاعمال الحرة ، و٣٣٪؜ من موظفي الحكومة ، وستكون الفترة القادمة مشاركة لعدد اكبر من البنوك وبالتنسيق مع هيئة المجتمعات العمرانية، فالرئيس يريد انشاء ٣ ملايين وحدة سكنية وسيكون القطاع المصرفي هو المتحمل العبء الخاص بها.

وأشارت عبدالحميد، ان ٦٥٪؜ من المتعاملين مع مبادرات التمويل العقاري يعد اول تعامل لهم مع القطاع المصرفي.

اترك رد