وزيرة التجارة والصناعة تعقد لقاء موسع مع مستثمرى وملاك الوحدات الصناعية بمجمع مرغم  2 للصناعات البلاستيكية

0

البنوك كوم:

أكدت السيدة/ نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة ان الوزارة بكافة اجهزتها حريصة على اتاحة كافة الخدمات اللازمة للانشطة الانتاجية فى مختلف المناطق والمجمعات الصناعية ، وتيسير منظومة الاجراءات وتفعيل اللامركزية لتسهيل حصول المستثمر على الخدمة فى اقل وقت ممكن ، الامر الذى يسهم فى خلق مناخ جاذب للاستثمارات المحلية والاجنبية .

وقالت  أن مجمع الصناعات الصغيرة مرغم 2 للصناعات البلاستيكية يعد استكمالاً للتجربة الناجحة في مجمع مرغم 1، حيث يمثل المجمعان نواة لمدينة صناعات بلاستيكية متكاملة قائمة على توافر المواد الخام في منطقة البتروكيماويات الملاصقة والتي تضم كبرى شركات البتروكيماويات بالإسكندرية، كما أن المجمعين يكتسبان أهمية خاصة لدى الوزارة لما حققاه من نجاح فضلاً عن السمعة الرائجة لهذين المجمعين لدي صغار المستثمرين.

جاء ذلك خلال اللقاء الموسع الذي عقدته الوزيرة مع مستثمري وملاك الوحدات الصناعية بمجمع الصناعات الصغيرة بمنطقة مرغم 2 وذلك خلال زيارتها لمحافظة الاسكندرية ، وقد رافق الوزيرة اللواء/ محمد الزلاط رئيس الهيئة العامة للتنمية الصناعية والمهندس/ محمد أنور  رئيس الجهاز التنفيذى للهيئة العامة لتنفيذ المشروعات الصناعية والتعدينية، واللواء عبدالرؤوف احمدى رئيس مصلحة الرقابة الصناعية والسيد / حاتم العشرى مستشار الوزيرة للاتصال المؤسسى والسيد/ هاني عماد، رئيس القطاع المركزي للائتمان بجهاز تنمية   المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر.

وقالت الوزيرة إن الهدف من هذا اللقاء هو الوقوف على أبرز التحديات التي تواجه المستثمرين بالمجمع والتوصل الي حلول لها بالتعاون والتنسيق مع أجهزة وهيئات الوزارة وممثلي جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر.

واوضحت جامع ان الوزارة تسعي جاهدة لاتاحة كافة الخدمات اللازمة لسير العمل بالمجمع وعلي رأسها الكهرباء والمياه والمواصلات للتيسير على العمالة بالمجمع، لافتة الي انه يجرى حالياً التنسيق مع مختلف الجهات المعنية لزيادة وسائل النقل المباشر للعاملين بالمنطقة الصناعية بمرغم ، خاصة وان هناك وحدات تعمل على مدار ال ٢٤ ساعة يومياً.

واشارت الوزيرة الي ان هذا المجمع يسهم في تحقيق العلاقة التشابكية بين المشروعات الصغيرة والكبيرة إلى جانب إتاحة المزيد من فرص العمل أمام الشباب من خلال تخصيص هذه الورش لصغار المستثمرين، لافتة الي انه سيتم تشكيل لجنة مشتركة مع عدد من الجهات المعنية لادراج مصانع مجمعي مرغم في قائمة موردي احتياجات مبادرة حياة كريمة، الأمر الذي سيمثل انفراجة كبيرة على المشروعات الصغيرة العاملة بالمجمع.

ولفتت جامع الى حرص الوزارة على استعراض مطالب المستثمرين داخل مواقعهم الانتاجية والحرص على المتابعة المستمرة لسير الاعمال بالمجمعات الصناعية بكافة محافظات الجمهورية وتذليل اية معوقات قد تواجههم وخاصة صغار المستثمرين الصناعيين ورواد الاعمال ومساندتهم منذ الخطوة الاولى من تخصيص الوحدة مروراً باستخراج التراخيص وكذا المساندة والدعم المستمر فيما بعد التشغيل والانتاج.

وأضافت الوزيرة ان مركز تحديث الصناعة التابع للوزارة سيقوم من خلال فرعه بالاسكندرية بتقديم الدعم الفني المطلوب للمستثمرين بمجمع مرغم بما يسهم في تقليل تكلفة الانتاج على المصنعين وزيادة تنافسية منتجات المجمع بالسوق المحلي والأسواق الخارجية، لافتة الي ان الاسبوع المقبل سيشهد عقد لقاء بين خبراء الوزارة ومركز تحديث الصناعة ومركز تكنولوجيا البلاستيك المعنيين بالشؤون البيئية وعدد من مستثمري المجمع للوصول إلى حلول للتوافق مع القرار الصادر مطلع العام الجاري الذي حدد الضوابط الخاصة بتصنيع أو استيراد أو تصدير الأكياس البلاستيكية أحادية الاستخدام، وكذا قرار وقف استيراد مادة ال PVC من الخارج.

ونوهت الوزيرة إلي أن جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر يقدم حالياً تمويل لمشروعات المجمع بحد أقصى 10 مليون جنيه للمشروع، لافتة إلى أن الجهاز سيعرض علي اجتماع مجلس الادارة المقبل امكانية  رفع هذا الحد التمويلي للمشروعات الصغيرة الراغبة في بدء نشاطها بتمويل أكبر من التمويل الذي يقدم حاليا.

ومن جانبه اوضح اللواء/ محمد الزلاط رئيس الهيئة العامة للتنمية الصناعية ان مجمع مرغم 2 والمتخصص في الصناعات البلاستيكية تم طرحه أمام المستثمرين خلال شهر اكتوبر الماضي باجمالي 204 وحدة منها 165 وحدة تم تسليمها بالكامل للمستثمرين، و16 وحدة تم تخصيصها مؤخراً وجاري انهاء تخصيص 23 وحدة.

واضاف الزلاط ان الهيئة شكلت لجان لمتابعة وتفقد سير العمل بالمناطق الصناعية بمحافظات الغردقة وبورسعيد وقنا والأقصر والاسكندرية وذلك لتحقيق التواصل الدائم مع المستثمرين وتحقيق المرونة المطلوبة للتيسير على الصغار المستثمرين وتطبيق مبدأ اللامركزية بين الهيئة وفروعها المنتشرة بمحافظات الجمهورية.

هذا وقد أشاد عدد كبير من المستثمرين بالجهود التي بذلتها الوزارة وهيئة التنمية الصناعية لإقامة وتجهيز مجمع مرغم 2 فضلاً عن التيسيرات غير المسبوقة والحوافز الاستثمارية التي حصل عليها المستثمرون المتقدمون للحصول وحدات صناعية بالمجمع.

اترك رد