ميزان المدفوعات يحقق فائضا كليا بـ12.8 مليار دولار في 2017/2018

0

أعلن البنك المركزي عن تحقيق فائض كلي بميزان المدفوعات بلغ نحو 8ر12 مليار دولار خلال العام المالي 2017/2018.

وأوضح البنك، أن العجز في حساب المعاملات الجارية تراجع بنحو 4ر8 مليار دولار خلال العام المالي 2017/2018 ليقتصر على 6 مليارات دولار مقابل نحو 4ر14 مليار دولار خلال العام المالي السابق له ، كنتيجة أساسية لارتفاع الفائض في الميزان الخدمي بمعدل 1ر98% وارتفاع صافي التحويلات الجارية بمعدل 2ر21%، واستقرار العجز في الميزان التجاري عند نحو 3ر37 مليار دولار.

وأشار إلى أن المعاملات الرأسمالية والمالية حققت صافي تدفق للداخل بلغ 22 مليار دولار مقابل 31 مليار دولار.

وأضاف أن الفائض في ميزان الخدمات تضاعف ليسجل 1ر11 مليار دولار مقابل نحو6ر5 مليار دولار ،كنتيجة أساسية لارتفاع الفائض في ميزان السفر إلى نحو 4ر7 مليار دولار مقابل نحو 6ر1 مليار دولار، بالإضافة إلى زيادة متحصلات رسوم المرور بقناة السويس بمعدل 4ر15% لتسجل نحو 7ر5 مليار دولار مقابل 9ر4 مليار دولار.

وأكد المركزي ارتفاع صافي التحويلات الجارية بدون مقابل بمعدل 2ر21% ليسجل نحو 5ر26 مليار دولار مقابل نحو 8ر21 مليار دولار، وذلك لتصاعد تحويلات المصريين العاملين بالخارج بنحو 6ر4 مليار دولار.

وأشار إلى أن العجز في الميزان التجاري استقر عند نحو 3ر37 مليار دولار فى ظل ارتفاع حصيلة الصادرات السلعية والمدفوعات عن الواردات السلعية بنحو 1ر4 مليار دولار لكل منهما ، منوها إلى ارتفاع حصيلة الصادرات السلعية بمعدل 9ر18% لتصل إلى نحو 8ر25 مليار دولار مقابل نحو 7ر21 مليار دولار ، لزيادة حصيلة الصادرات السلعية البترولية بمعدل 1ر33% لتسجل نحو 8ر8 مليار دولار مقابل 6ر6 مليار دولار تأثرا بارتفاع الأسعار العالمية للبترول الخام والمنتجات البترولية، فضلا عن زيادة الكميات المصدرة من المنتجات البترولية.

وتابع زادت حصيلة الصادرات السلعية غير البترولية بمعدل 7ر12% لتسجل 1ر17 مليار دولار مقابل 1ر15 مليار دولار ، لارتفاع حصيلة الصادرات من مجموعة السلع تامة الصنع بنحو 3ر1 مليار دولار، تمثلت أهم السلع التى ارتفعت صادراتها فى الأجهزة الكهربائية والأسمدة الفوسفاتية وبوليميرات ايثيلين وبروبيلين.

 

وأوضح المركزي ارتفاع المدفوعات عن الواردات السلعية بمعدل 9ر6% لتسجل نحو 1ر63 مليار دولار مقابل 59 مليار دولار، لارتفاع كلا من المدفوعات عن الواردات السلعية البترولية بمعدل 9ر3 % لتسجل نحو 5ر12 مليار دولار مقابل نحو 12 مليار دولار تأثرا بارتفاع الأسعار العالمية للبترول الخام ، وقد حد من هذا الارتفاع تراجع الكميات المستوردة من الغاز الطبيعي.

وأضاف أن المدفوعات عن الواردات السلعية غير البترولية ارتفع بمعدل 7ر7% لتسجل نحو 6ر50 مليار دولار مقابل 47 مليار دولار وذلك لارتفاع المدفوعات عن الواردات من مجموعة السلع الوسيطة اللازمة للعملية الإنتاجية بنحو 4 مليارات دولار ، وتمثلت أهم السلع التي ارتفعت واردتها في الحديد الصب الزهر، والخشب الخام والمكثف، ومنتجات مسطحة (مدرفلة) بالحرارة أو على البارد.

وفيما يتعلق بحساب المعاملات الرأسمالية والمالية، أشار المركزي إلى أنه حقق صافي تدفق للداخل بلغ نحو 22 مليار دولار وذلك على الرغم مما شهدته الأسواق الناشئة من تزايد تخارج المستثمرين الأجانب موضحا أن الاستثمار الأجنبي المباشر فى مصر حقق إجمالي تدفق للداخل بلغ نحو 2ر13 مليار دولار في حين سجل اجمال التدفق للخارج نحو 4ر5 مليار دولار ،وحقق صافي الاستثمار الأجنبي المباشر في مصر نحو 7ر7 مليار دولار (تدفق للداخل) كنتيجة أساسية لتحقيق صافي الاستثمار فى قطاع البترول نحو 5ر4 مليار دولار.

وأشار إلى تراجع الاستثمارات في محفظة الأوراق المالية في مصر لتسجل صافي تدفق للداخل بلغ نحو 1ر12 مليار دولار مقابل نحو 16 مليار دولار، وذلك لتراجع استثمارات الأجانب في أذون الخزانة المصرية لتحقق صافي مشتريات بلغ نحو 5ر6 مليار دولار مقابل 10 مليارات دولار.

وأضاف أن القروض والتسهيلات طويلة ومتوسطة الأجل حققت صافي استخدام بلغ نحو 9ر7 مليار دولار مقابل نحو 8 مليارات دولار.

ولفت المركزي إلى تحول صافي التغير في التزامات البنك المركزي مع العالم الخارجي الى صافي سداد للخارج بلغ نحو 9ر3 مليار دولار خلال العام المالي 2017/2018 مقابل صافي استخدام بلغ نحو 1ر8 مليار دولار الأمر الذي نتج عنه انخفاض التزامات البنك المركزي تجاه العالم الخارجي.

 

اترك رد